جنبلاط يؤكد بعد لقائه عون: لا تراجع عن المطالبة ب ٣ وزراء

in arabic/الانوار/سياسة/عناوين الصحف

غادر المسؤولون البلد في اجازات سنوية او صيفية، وبقيت هموم المواطن المعيشية والاجتماعية والانمائية والمدرسية وغيرها في ظل غياب التوافق على صيغة حكومية تريح البلاد والعباد وتعطي بصيص امل بانه لا يزال يوجد مسؤولون موضع ثقة يتنازلون من اجل تعافي البلد.
امام هذه الصورة اكدت مصادر سياسية ان رئيس مجلس النواب نبيه بري يمضي كما هو معروف اجازته في ايطاليا، وكذلك الرئيس المكلف تشكيل الحكومة سعد الحريري، وايضا رئيس التيار الوطني الحر وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، فهل يلتقون هناك ويتفقون فتكذب مقولة الحق على الطليان.
اما في الداخل فتوجهت الانظار الى القصر الجمهوري، حيث حل زعيم الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط ضيفا على الرئيس العماد ميشال عون، على امل ان يتوصلا الى حل العقدة الدرزية الكأداء، بعدما نجح الرئيس عون ورئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع في وضع حد للخلاف المزمن بين التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية، واجراء جعجع اتصالا بالوزير باسيل وايفاده الوزير ملحم الرياشي للتداول معه في سبل حل المشاكل والمواقف بين الطرفين والتأكيد على لقاء جعجع وباسيل قبل تأليف الحكومة، بحيث تكون مواضيع الخلاف قد سويت…

لقراءة المزيد