فرنسا ـــــ الأوروغواي والبرازيل ــــ بلجيكا

in arabic/المستقبل/رياضة

بعد 48 ساعة من الراحة الإجبارية، تشخص أبصار عشاق كرة القدم اليوم بلهفة إلى الشاشات مع انطلاق مباريات ربع نهائي مونديال روسيا 2018. ويأمل الجميع مشاهدة مباراتين حماسيتين مليئتين بالأهداف، الأولى تجمع الأورواغوي وفرنسا، والثانية البرازيل وبلجيكا. وفيما يصعب التكهن بهوية الفائزين، تشير أرقام الفرق الأربعة حتى الآن إلى أفضلية طفيفة للمنتخبين اللذين يمثلان أميركا الجنوبية بسبب صلابتهما الدفاعية، إذ إن شباك كل من الأوروغواي والبرازيل تلقت هدفاً واحداً فقط في 4 مباريات.

في المباراة الأولى يتوقع أن تستحوذ فرنسا على الكرة طويلاً لأن الأوروغواي من الفرق التي تعتمد على قوتها الدفاعية واقتناص الهجمات المُرتدة. وتناسب طريقة لعب المنتخب الفرنسي لاعبي الأوروغواي الذين يعشقون الارتداد إلى الدفاع ومتابعة الخصوم يتناقلون الكرة أينما شاؤوا لأن منطقة جزاء الأوروغواي عادة ما تكون مُقفلة بإحكام. وبمجرد ان ينجح أحد اللاعبين الأوروغوايانيين في قطع الكرة في أي مكان من الملعب تكون الخطة التي وضعها أوسكار تاباريز لشن الهجمات المرتدة بأكثر فاعلية ممكنة جاهزة للتنفيذ، فبتمريرتين أو ثلاث على الأكثر يكون التهديد الهجومي للأوروغواي قد أحاط بالمرمى…

لقراءة المزيد